القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر الأخبار

السحر الأسود فى مصر القديمة الجزء الخامس


الهيكل.....( المعبد)..... 

هو المبنى او الصرح الذى يجسد وياوى المعبود داخله وهو دائما يعبر عن الشكل الهندسى الذى يعرفه المعبود ( النتر)....
وهو الامر الذى يوحى به المعبود الى مصمم الهيكل....
والاماكن الخاصه باقامة وتاسيس هذا المعبد هى ايضا من وحى المعبود ( النتر)......
واقول ان اغلب المعابد ان لم يكن جميعها قد بنيت بخطط هندسيه تعود الى عصور سابقه على زمن بنائها الاصلى بقرون ولعل ما يبرهن على ذلك الامر ما قاله الدكتور.مصطفى جادالله......فى كتابه...
( historical deception the untold story of ancient egypt.) ان النصوص التى وجدت فى معبد دندره تذكر بوضوح ان هذا المعبد اعيد بناؤه فى العصر البطلمى بناءا على تصميمات هندسيه 
تعود الى عصر الملك بيبى من الاسره السادسه ( حوالى ٢٤٠٠ ق.م) ....وان تلك التصميمات اعيد نسخها من اصول تعود الى عصر ما قبل الاسرات ....يقول النص.المنقوش فى قبو معبد دندره.....( ان خطة انشاء هذا الصرح العظيم اخذت من نصوص عتيقه تعود الى عصر اتباع حور وهم ملوك كانو يحكمون مصر من عصور ما قبل الاسرات..الذين عاشوا فى مدينة ( من .نفر) منف وتم العثور على تلك النصوص العتيقه فى عصر الملك بيبى ....ملك الارضين ...)
فى الشكل العام باخذ المعبد شكل واحد تحديدا فى زمن الدوله الوسطى والدوله الحديثه وذلك لقلة العثور على معابد من الدوله القديمه فى حاله جيده..ويختلف الجوهر الداخلى تبعا للنتر المنشاء لاجله المعبد...
فالمعابد كلها تتفق فى وجود صروح خارجيه ثم طريق على جانبيه تماثيل لكباش او اسود راكده..يسمى بطريق الكباش يوصل الى بهو الاعمده ثم الهيكل الاخير وقدس اقداس النتر....
علينا ان نتوقف عن النظر الى المعبد على انه معرضا فنيا او معماريا لحقبه زمنيه معينه ونحاول ان نرى فيه العلاقه بين الشكل والوظيفه.....
كان المعبد هو البؤره الارضيه التى تبث وتعزز الطاقات الكونيه المختلفه والتى يرجو من وجودها على الارض خيرا للبشريه...والمعبد هو المكان الذى تسكن فيه القوى الكونيه...( النترو)..... وتشع طاقتها منه على الارض والناس.. 
فالنسب الهندسيه التى يبنى بها المعبد والصور المنقوشه على الحوائط والاسقف والتماثيل الموجوده داخل المعبد ما هى الا وسائل لاتصال المعبود بالانسان ...من هذا المفهوم نستقى ان....
الكاهن ( الساحر).... المختار من قبل النترو والمكلف بتصميم المعبد يعلم تمام العلم ...البعد الفلكى القادم منه ذلك النتر وعلمه هذا ما اتاح له فهم الطبيعه الهندسيه التى يجب ان يكون عليها الهيكل او المعبد المنشاء لذلك النتر.. وما ترتب عليه من علوم فلكيه تخص الزمن والدورات الزمنيه وعلاقة النتر بالكا الملكيه ومواعيد تجديدها وكيفية الاقتران بشخص وبكا الملك الحاكم وكيفية التعامل معها بعد وفاة الملك...وبناء المعابد الجنائزيه الخاصه بالملك المتوفى بعد ذلك ..حفاظا واجلالا لتلك الكا الملكيه المقارنه بالنترو...
شروط الاحلال والاقامه......
يحل النتر فى مواعيد محدده داخل المعبد وتقدم له القرابين وتجرى طقوس للعباده صارمه ومنظمه جدا ..تخص طبيعة النترو المنظمه ايضا جدا...

تخصص غرفه مظلمه تماما يحل فيها النتر وتسمى ( قدس الاقداس) ....يوجد بها ناووس اى ( عرش للنتر).... ويوجد بها قناع خاص لتجسيد النتر امام الكاهن او الملك شخصيا فى هذه الغرفه ( قدس الاقداس) .....يتم الاتصال المباشر بدون وحى ولا وسيط ويتلقى الكاهن القوى الروحانيه والقدرات السحريه فى هذا اللقاء ......ويبقى التعرف على الطقوس المقامه والقرابين المقدمه وانواعها......



بقلم / د.عماد وهدان

تعليقات