القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر الأخبار

بحث عن الكهنة والكهنوت في مصر القديمة


نبذة عن البحث: لعب الدين دوراً كبيراً فى حياة الشعب المصرى القديم، وفى التقدم الذى حققته الحضارة المصرية القديمة. وقد قال "هيردوت" عن المصريين القدماء: "إن المصريين كانوا أشد الناس تديناً، وكانوا يعتقدون أن كل شئ فى العالم ملك للآلهة، وأنهم منبع كل خير، وأنهم على علم برغباته الدنيوية، وأن فى استطاعتهم فى كل وقت أن يتدخلوا فى شئون البشر".

ولذلك كان المصريون يقيمون المعابد والمقاصير للمعبودات، وكأنها مستقر أرضى لهم. ولما كان الملوك الفراعنة من سلالة الأرباب فى الاعتقاد المصرى القديم، لذا كان عليهم أن يقوموا بتأدية الطقوس الدينية لهؤبلاء الأرباب، ولما كان ذلك من المستحيل، وخاصة لتعدد مهام الفرعون الأخرى، وأيضاً لتعدد الأرباب ومعابدهم فى مصر، فقد أوكل الملك عنه طائفة الكهنة، فأصبح هؤلاء مسئولين عن إقامة الشعائر الدينية فى المعابد بالإنابة عن الفرعون نفسه، وذلك كما موضح برسالة البحث.





تعليقات