القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر الأخبار

مناظر الولادة الالهية لحتشبسوت

نتيجة بحث الصور عن حتشبسوت

مناظر الولادة الإلهية :

فى المسطح الثاني على جدران الصفة اليمنى الشمالية ، من أهم الأسباب لبناء حتشبسوت المعبد لإقحام القصة كدليل على أحقيتها بالعرش الذي اغتصبته من تحتمس الثالث الوريث الشرعي ولإثبات أن والدها هو آمون وليش تحتمس الثالث ويمثل مناظر ولادتها الإلهية بعد إجتماع آمون مع أمها أحمس وأغلب المناظؤ تهشمت.

أم 
حتشبسوت الملكة أحمس فى طريقها لمقصورة الولادة:

 

آمون فى مقدمة موكب إلهي من 12 معبود موزعين فى صفين(5 إناث و7 ذكور) لبداية طقسة 
الولادة للملكة حتشبسوت من اليمين للشمال: أوزيريس، إيزيس، حورس، نفتيس، ست،حتحور ... فى الصف الأسفل: مونتو، آتوم، شو، تفنوت، جب، نوت والمعبودات الإناث ملونة بلون أصفر باهت بينما الذكور فى لون أحمر يميل لدرجة البني. المنظر يغطي الجدار الجنوبي.الإلهية 


 

آمون يجلس على العرش كوالد للملك الجديد بينما أمامه نص مكرس بواسطة رمسيس الثاني والذي محي (لاحظ الخرطوش)
 

 


آمون يرسل جحوتي والذي ميز بأعلى رأسه ومنقار الطائر أبيس (أبو منجل) الذي يظهر به ، ليختار المرأة الجديرة من بين النساء لتكون زوجته الإلهية وحمل وريث العرش القادم:
 


 


جحوتي يقود آمون لمخدع أحمس أم 
حتشبسوت للإجتماع بها:

 


آمون يهب علامة الحياة( عنخ) كذلك الواس رمز السلطة لأنف الملكة ليهبها الوليد الجديد الوريث للعرش ويجلسان على علامة السماء (بت) على أكف إلهتين تجلسان على سرير له رأس أسد وكل تلك المناظر على الجدار الغربي:
 


 


آمون يعطي الأوامر لخنوم الفخراني لكي يشكل 
حتشبسوت وقرينها على عجلة الفخراني على الجدار الغربي:


 


المعبودة حقات برأس ضفدعة تعطي علامة الحياة للوليد 
حتشبسوت وقرينها الواقفين على عجلة الفخراني أمام خنوم:

 


حجوتي يبشر الملكة أحمس بقرب مولدها :
 

 

خنوم وحقات يقودا الملكة التي على وشك الوضع ويلاحظ انتفاخ بطنها دلالة على الحمل لحجرة الولادة:
 

 


منظر يمثل 
الولادة الإلهية المقدسة حيث تجلس أحمس على كرسي فى حضور ثلاثة صفوف من المعبودات منها ما شكل برؤوس ابن آوى رمز مدينة نخن بالصعيد ورؤؤوس حورس رمز مدينة ب فى الدلتا بجانب المعبودة تا- ورت بشكل فرس النهر بجانب بس وإيزيس ونفتيس وقامت بالولادة المعبودة" مسخنت" على اليمين لمباركة الوليد الجديد وإعلان تأييد ممثلي الشمال والجنوب لوريث عرش مصر الجديد والمناظر على الصف الأيمن من الجدار الجنوبي:

 




آمون يذهب لحتحور لكي يرحب بالوليد الجديد له 
حتشبسوت على الجدار الغربي كذلك:



 



آمون جالساً ومعه الطفلة أمام حتحور - الجدار الغربي:
 

 

أحمس ومعها وصيفتها ترضع 
حتشبسوت فى حضور بعض المعبودات ثم نرى شكلين برأس البقرة حتحور لإرضاع الطفلة وقرينها والجميع على سرير برأس أسد ،أسفل السرير بقرتين لإمداد الطفل بالحليب:

 

 


المنظر الأخير على الجدار الغربي يمثل حغبي إله النيل ومن خلفه إيات مدر الألبان مصور على رأسه إناء لبن يقدمان الطفل وقرينه لثلاثة معبودات فى صورة أوزيرية :
 

 


جحوتي يقدم الطفلين للمعبود آمون والمناظر لحتشبسوت مكشوطة:
 

 

الجدار الشمالي أنوبيس ومعه قرص ويتقدمه خنوم ومعه مجموعة أخرى من الآلهة لتقديم الطفلة وقرينها لسشات لتسجيل حياة الطفلين على الأرض وخلفهما حعبي بصفته إله النيل المسئول عن إطعامهما وشرابهما:
 

 



منقول

                  ************************************

تعليقات